نقد سينمائي

السينمائي والكاتب الأفغاني عتيق رحيمي في المغرب

تنظم كل من السفارة الفرنسية بالمغرب والمعهد الثقافي الفرنسي بالدار البيضاء لقاءات مع الكاتب والسينمائي الأفغاني المقيم بفرنسا عتيق رحيمي الحاصل على جائزة "غونكور" الفرنسية للسنة الماضية (2008) عن كتابه "Syngué Sabour – Pierre de patience" وذلك في إطار المعرض الدولي للنشر والكتاب.
سيشمل البرنامج ندوة صحفية مع الكاتب والسينمائي يوم الجمعة 20 فبراير في الساعة السادسة والنصف مساء بأحد مطاعم الدار البيضاء، يليه في نفس اليوم عرض فيلمه "أرض ورماد" في الساعة الثامنة والنصف ليلا بمركب ميغاراما.                                                           


رحيمي

أما يوم السبت 21 فبراير فسيكون الكاتب والسينمائي بقاعة محمود درويش، في فضاء معرض الكتاب، في لقاء مفتوح وذلك في الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال. تدير هذا اللقاء الكاتبة المغربية غيتة الخياط.
ولد الكاتب والسينمائي عتيق رحيمي بكابول (أفغانستان) سنة 1962، هاجر من بلاده سنة 1984 نحو أوروبا ليستقر بصفة نهائية بباريس حيث حصل فيها على دكتوراه من السوربون حول "التواصل السمعي البصري".
أنجز مجموعة من الأفلام الوثائقية قبل أن يقتبس إلى السينما روايته الشهيرة "أرض ورماد" سنة 2004 والذي حصل به على جائزة "نظرة إلى المستقبل" من مهرجان "كان".

قد ينال إعجابكم

متابعات

فينسيا 74: جوائز مُستحقة

في مفاجأة مُستحقة، فاز بجائزة أفضل ممثل، الفلسطيني "كامل الباشا"، عن دور المهندس "ياسر"، في فيلم المخرج اللبناني زياد...