نقد سينمائي

اميرلاي: قريبا ينطلق المعهد العربي للفيلم

قال المخرج عمر اميرلاي عضو اللجنة العليا للمعهد العربي للفيلم في لقاء خص به الوثائقية بأن هذا المشروع قد انتقل لبيروت وإن اللجنة ورئيسها في انتظار استكمال الموافقات القانونية ومسألة اختيار موقع دائم وتجهيزه قبل الانطلاق في عمله.
وكان المعهد العربي للفيلم قد بدأ في عمان كفكرة لمجموعة من السينمائيين الشباب تهدف لجمع أفكار سينمائية خاصة بمنطقة الشرق الأوسط ومناقشتها في حضور ممولين محتملين بغرض إنتاجها فيما بعد.
وبعد انطلاقه في عمان، تطورت الفكرة التي كان لاميرلاي دور فيها إلى جانب آخرين، ونضج مشروع الانتقال لبيروت ليتحول المعهد إلى مؤسسة أكاديمية معترف بشهادتها.
وأضاف عمر اميرلاي في اللقاء الخاص مع الوثائقية والذي سينشر قريبا حول هذا المشروع، أن المعهد يأتي تلبية لحاجة فنية ضرورية تهدف لتعليم فن الفيلم والفيلم التسجيلي نظرا للحاجة الماسة لذلك والتي وصفها بأنها أكثر إلحاحاً في الوقت الحالي من إنتاج الأفلام الذي يشهد تناميا عربيا.
وتحدث اميرلاي عن الصعوبات التي واجهت المشروع، والعواصم التي كانت مرشحة لاستقباله، وعن النظام الذي كان متبعا به والذي سيتبع في بيروت في الفترة اللاحقة، كما حدد للوثائقية الجهات الممولة لهذا المشروع، وتحدث عن توقعاته لتاريخ بدء المعهد لنشاطاته بشكل مبدئي.
الحوار سينشر قريبا بتفاصيل أكثر حول هذا الموضوع في موقع الوثائقية.

قد ينال إعجابكم

حوارات

دراما في شقة "تقسيم"

فيلم نفسي عن المسؤوليات والانتماء، وتأثير الأحداث السياسية والاجتماعية العامة على العلاقات الشخصية...