نقد سينمائي

"عجمي" يترشح لجائزة أفضل فيلم أجنبي

تم ترشيح فيلم المخرج اسكندر قبطي "عجمي" للحصول على جائزة الأوسكار الذي سوف تعلن نتائجه في دورته الـ82 المقامة مارس المقبل.

اسكندر عجمي

وكان  فيلم "عجمي" الذي كتبة وأخرجه اسكندر قبطي قد ترشح لجائزة أفضل فيلم أجنبي في حفل الترشيحات الرسمي والذي أقيم في عاصمة السينما هووليود يوم الثلاثاء الماضي وسط لفيف من نجوم السينما العالميين. فلقد حظي هذا الفيلم الذي يستعرض الحياة الصعبة التي يعيشها قاطني حي العجمي بمدينة يافا استحسان مجتمع النقاد في الأشهر الأخيرة، لهذا فإن ترشح الفيلم لجائزة الأوسكار يعد إنجازا هائلا لقصته وأحداثه.

ويعمل قبطي حاليا مع مهرجان الدوحة ترايبيكا السينمائي بصفته المسئول عن التواصل مع المجتمع وعضو من أعضاء لجنة إختيار أفلام المهرجان. كما قام قبطي  باستخدام خبرته التي اكتسبها من إخراج فيلم "عجمي" في تنظيم سلسلة من ورش العمل لصناع الأفلام الشباب في الدوحة العام الماضي، وهو ما أتاح للمبدعين من الشباب فرصة التعرف على فنيات وتقنيات صناعة الأفلام ومكنهم من صناعة سلسلة من الأفلام التي لاتزيد مدتها عن دقيقة واحدة وكان الحكام على جودة هذه الأفلام مارتن سكورسيزي وروبرت دي نيرو.

ملصق الفيلم

ويقول اسكندر قبطي معلقا على ترشح فيلمه لجائزة الأوسكار: "أشعر بسعادة بالغة لترشح "عجمي" لهذه الجائزة العالمية المرموقة، فهو فيلم يستلهم أحداثه من وقائع حقيقية، والجائزة تعتبر شرفا لكل طاقم العمل الذي تعاون لإخراج هذا الفيلم في هذا الشكل الذي حاز على إعجاب المجتمع الثقافي العالمي. وأنا فخور بالمجهود الذي بذلته إدارة مهرجان الدوحة ترايبيكا السينمائي والتي جعلت منه منصة للأصوات الجديدة والقصص المستوحاه من المنطقة، ويسعدني أن أستمر في التعاون مع فريق العمل في دعم ورعاية المواهب الجديدة من صناع الأفلام هذا العام أيضا."

قد ينال إعجابكم

متابعات

فينسيا 74: جوائز مُستحقة

في مفاجأة مُستحقة، فاز بجائزة أفضل ممثل، الفلسطيني "كامل الباشا"، عن دور المهندس "ياسر"، في فيلم المخرج اللبناني زياد...