نقد سينمائي

النجوم العرب في مهرجان أبوظبي السينمائي

أعلن مهرجان أبوظبي السينمائي اليوم أن عددا كبيراً من أبرز نجوم السينما العربية قد أكدوا حضورهم الدورة الرابعة للمهرجان الذي تفصلنا عنه بضعة أيام (14 – 23 أكتوبر 2010).  وستحمل سجادة المهرجان الحمراء ثلة من وجوه الشاشة المعروفين بمن فيهم نجوم الفن في المنطقة إضافة إلى المواهب الواعدة في الشاشتين الكبيرة والصغيرة.
 
من  النجوم الذين سيتوافدون إلى المهرجان النجمة المصرية  يسرا ومواطنها  يحيى الفخراني بينما يحضر من سورية النجم بسام كوسا. كما يتطلع المهرجان أيضا إلى استضافة لبلبة صاحبة المسيرة الفنية الطويلة.
 
ومن جيل  الشباب تحضر منى زكي وأحمد حلمي، إضافة لغادة عادل التي لمع نجمها  في فيلم محمد خان "في شقة مصر الجديدة"2007، كما سيتواجد  فتحي عبد الوهاب وأدواره المميزة في "سهر الليالي" 2003 لهاني خليفة و"خلطة فوزية" 2008 لمجدي أحمد علي وهناك اسماء اخرى مثل رشيد عساف، وهشام بهلول، وجنين داغر وعابد فهد، وتامر هجرس، وحسان كشاش، وسمية الخشاب، ويونس مغري، وسناء موزيان، ومصطفى شعبان، وشذا طه سليم ووائل رمضان.
 
بينما يتوقع خليجياً حضور أبرز الأسماء الفنية لمتابعة عروض الأفلام والعروض الخاصة من بينهم سعاد عبدالله، عبدالحسين عبدالرضا، عبدالمحسن النمر، هدى حسين، غانم السليطي، خالد البريكي، محمد منصور وعبد العزيزجاسم.
 
 من جانب آخر فإن نجوم الأفلام المشاركة في المهرجان سيكونون حاضرين أيضاً، فيلم جوليان شنايبل "ميرال" المشارك في المسابقة الرسمية سيرافقه الممثل الأميركي ذو الأصول السودانية الكسندر صديق، وياسمين المصري التي عرفناها في فيلم نادين لبكي "سكر بنات" 2007 و"المر والرمان" لنجوى نجار، بينما يقدم لنا "ميرال" ملحمة نسوية تحت الاحتلال الاسرائيلي من خلال سرده حيوات أربع نساء عربيات والذي كان مثارا للجدل في مهرجاني فينيسيا وتورنتو.

جوليا قصار وكارمن لبس بوصفهما الأبرز في الساحة السينمائية اللبنانية سيرافقان فيلم بهيج حجيج "شتي يا دني" في العرض العالمي الأول للفيلم والذي يسرد لنا عمليات الخطف التي حدثت إبان الحرب الأهلية اللبنانية ومصير شخص يمضي عشرين سنة مخطوفاً ليعود ضائعاً لا يستطيع التأقلم من الواقع.
 
 مع جديد  داوود عبد السيد سيحضر آسر ياسين وبسمة بطلا "رسائل البحر" المشارك في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، الفيلم الذي يقدم بانوراما خاصة بمدينة الاسكندرية لتوثيق ما تغير فيها في تتبع للذاكرة والحب والوجود.
 
ومع الفيلم السوري "روداج" لنضال الدبس المشارك في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة يحضر كل من سلٌوم حداد ومهند قطيش في العرض العلمي الأول للفيلم، الذي يمزج الرغبات والأحلام لتصطدم بجدران  اليأس، من خلال علاقة شاب بفتاة وخيالاتهما الرومانسية.
 
فيلم المخرج السوري جود سعيد "مرة أخرى" المشارك في مسابقة "آفاق جديدة" سيستقدم معه  كندا علوش وقيس الشيخ نجيب المشاركين في فيلم سعيد، حيث يغوص الفيلم في مرحلة حساسة تتمثل بفترة الوجود العسكري السوري في لبنان وحياة ابن ضابط في الجيش السوري ومعاناته مع فقدان الذاكرة.
 
مع فيلم المصري فوزي صالح "جلد حي" المشارك في مسابقة "آفاق جديدة" سيحضر منتج هذا الفيلم النجم الكبير محمود حميدة، وليأتي هذا الفيلم بمثابة غوص في البؤس وأعماقه مسلطاً الضوء على تشغيل الأطفال وامتهانهم أعمالاً تزهق الطفولة.

ختاما، فإن المهرجان يتطلع أيضاً إلى الاحتفاء بأنيسة داوود من تونس النجمة الصاعدة في السينما المستقلة والمعروفة بأدوارها الجريئة والتي ستكون حاضرة في المهرجان لدعم فيلم مواطنتها شيراز فرادي "ألبوم"، بينما ستتابع التونسية منى نورالدين فيلم محمد بن عطية "موجة".

قد ينال إعجابكم

متابعات

فينسيا 74: جوائز مُستحقة

في مفاجأة مُستحقة، فاز بجائزة أفضل ممثل، الفلسطيني "كامل الباشا"، عن دور المهندس "ياسر"، في فيلم المخرج اللبناني زياد...