متابعات

جوائز غولدن غلوب الـ76.. كثير من المشاعر الإنسانية وغياب للسياسة

رشا حسني

قدم حفل غولدن غلوب هذا العام كل من ساندرا أوه وآندي سامبيرغ

انتهى مساء الأحد الحفل الـ76 لتوزيع جوائز غولدن غلوب الذي تنظمه رابطة هوليود للصحافة الأجنبية، والذي أقيم بفندق بيفرلي هيلتون بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

تميز حفل هذا العام باختلافه الشديد عن حفل العام الماضي الذي اتشح بالسواد ولم تخل كلمات الفائزين وقتها أو المقدمين له من الحديث عن سياسات دونالد ترامب، أو فضيحة المنتج السينمائي هارفي واينستين، أو مبادرة "أنا أيضا" (#Metoo) الخاصة بما تتعرض له المرأة من تحرش وعنف. لكن على العكس تمامًا من كل هذا جاء حفل هذا العام بسيطا إلى درجة كبيرة، حيث تميزت كلمات معظم الفائزين فيه بالمناداة بتقبل الآخر والاهتمام بالمشاعر الإنسانية، وما يمثله ذلك من أهمية بالغة في العلاقات الإنسانية على اختلاف أنواعها.

قدم حفل غولدن غلوب هذا العام كل من ساندرا أوه وآندي سامبيرغ، كما شاركهما العديد من الفنانين في تقديم الحفل منهم الممثل سام روكويل والممثلاث سيرشا رونان وجيسيكا شاستين وأوكتافيا سبنسر ولوسي لو، وشارك العديد من الفنانين أيضا في تقديم الجوائز، ومنهم الممثل غاري أولدمان وستيف كاريل وهاريسون فورد وبين ستيلر.

كما تميز حفل هذا العام بعودة روح الدعابة التي غابت عنه العام الماضي، والتي لم تحضر حينها في حقيقة الأمر إلا في إطار السخرية من بعض الفنانين المتهمين بالتحرش الجنسي، وأشهرهم على الإطلاق النجم كيفن سبايسي.

كان من الملفت في حفل هذا العام تأكيد كل من ساندرا أوه وآندي سامبيرغ على أن العام الحالي هو عام التغيير، وأننا نشهد لحظة التغيير (The Moment of Change)، وأن كل شيء سيتغير بدءًا من العام المقبل، كما ذكرت أن كثيرًا من الأعمال التي ترشحت لجوائز غولدن غلوب هذا العام ترشحت لكونها أعمالًا إنسانية رائعة؛ تواجدت لأنها تخاطب العالم أجمع وليس هوليود فقط، مثل أفلام روما وسارقو المتاجر.

فيلم "كتاب أخضر" (Green Book) للمخرج بيتر فاريلي تصدّر المشهد السينمائي في الحفل الـ76 لتوزيع جوائز غولدن غلوب

"كتاب أخضر" يتصدر الجوائز

تصدّر المشهد السينمائي في الحفل الـ76 لتوزيع جوائز غولدن غلوب فيلم "كتاب أخضر" (Green Book) للمخرج بيتر فاريلي، حيث حصد الفيلم ثلاث جوائز من أصل خمسة ترشيحات، والجوائز هي: أفضل فيلم موسيقي كوميدي، وأفضل سيناريو (وقد اعتذر أحد كتاب سيناريو الفيلم على تأخره في الصعود إلى خشبة المسرح أثناء تسلم جائزته، وذكر أن السبب في ذلك هو أنهم يُجلسون كتّاب السيناريو في "المطبخ"، وذلك في إشارة منه لعدم تقدير مهنة كتابة السيناريو والعاملين بها)، وجائزة أفضل ممثل مساعد وحصل عليها ماهرشالا علي الذي شكر في كلمته بعد تسلمه الجائزة الشخصية الحقيقية التي أدى دورها في الفيلم، وأثنى على شجاعتها وتفردها في الفترة الزمنية التي عاش بها.

 

"الملحمة البوهيمية" ثم "روما"

ثم يأتي فيلم "الملحمة البوهيمية" (Bohemian Rhapsody) في المرتبة الثانية، حيث فاز بجائزتي أفضل فيلم درامي وجائزة أفضل ممثل، وفاز بها الممثل من أصل مصري رامي مالك الذي أعرب عن سعادته البالغة للفوز بهذه الجائزة القيمة، وشكر فريدي ميركوري -الشخصية التي أدى مالك دورها في الفيلم- وقال إن لولاه لما حصل على هذه الجائزة.

ثم يأتي فيلم "روما" للمخرج المكسيكي ألفونسو كوارون الفائز بجائزة الأسد الذهبي بمهرجان فينيسيا بدورته الأخيرة، ليفوز بجائزتين أيضًا هما: جائزة أفضل مخرج، وجائزة أفضل فيلم أجنبي. وحرص المخرج كوارون أثناء كلمته بعد تسلم الجائزة على شكر موطنه الذي ألهمه صناعة الفيلم وهو المكسيك، كما شكر أبطال فيلمه وتوجه بالشكر لشبكة نيتفلكس لكونها ساهمت في اكتساح فيلم غير تقليدي منصات العرض التقليدية ليشاهده ملايين البشر.

وكان فيلم روما يتنافس في فئة أفضل فيلم أجنبي مع الفيلم الياباني الفائز بالسعفة الذهبية لمهرجان كان السينمائي الدولي "مسألة عائلية" (Shoplifters). ومن الجدير بالذكر أن فئة أفضل فيلم أجنبي كانت تضم هذا العام الفيلم اللبناني "كفر ناحوم" للمخرجة اللبنانية نادين لبكي.

الممثل كريستيان بيل الفائز بجائزة أفضل ممثل في فيلم موسيقي كوميدي عن فيلم "النائب"

أفضل ممثل في فيلم موسيقي كوميدي

وفاز الممثل كريستيان بيل بجائزة أفضل ممثل في فيلم موسيقي كوميدي عن فيلم "النائب" (Vice) للمخرج آدم ماكاي، وذلك بعد أن تصدر الفيلم مشهد الترشيحات فحصل على ستة ترشيحات، لكنه لم يفز منها سوى بجائزة أفضل ممثل لكريستيان بيل الذي تميز في أدائه لدور ديك تشيني رجل الأعمال والسياسي الأمريكي المعروف الذي شغل منصب نائب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية للرئيس جورج دبليو بوش في الفترة من 2001 وحتى 2009.

وبدأ بيل كلمته بعد تسلمه للجائزة بأن زوجته قد أوصته أن يقتصد في الكلمة ولا يطيل، ثم وصف الفنانين بأنهم أناس محظوظون، حيث يفعلون ما يحبونه في الحياة وهو التمثيل، ثم ختم كلماته بشكر غريب بعض الشيء حيث شكر "الشيطان" الذي ألهمه أثناء أدائه لدوره في الفيلم.

الممثلة غلين كلوز الفائزة بجائزة أفضل ممثلة في فيلم درامي عن فيلم "الزوجة"

أفضل ممثلة في فيلم درامي

وفازت الممثلة غلين كلوز بجائزة أفضل ممثلة في فيلم درامي عن فيلم "الزوجة" (The Wife) للمخرج بيورن رونغ. وقالت بعد تسلم الجائزة إن هذا الفيلم استغرق 14 عامًا كي يخرج للنور، ومازحت بأن هذا شيء طبيعي حيث إن الفيلم يحمل عنوان "الزوجة".

ثم تحدثت عن والدتها التي مرت تقريبًا بنفس ظروف الزوجة التي أدت كلوز دورها بالفيلم، وذكرت أن والدتها صارحتها بعد وصولها لسن الخمسين بأنها اكتشفت أنها لم تفعل شيئًا في حياتها لنفسها، وأنها فقط كانت تهتم بزوجها، وهي الكلمات التي تأثرت بها كلوز جدًا، ثم طالبت كلوز كل السيدات أن يتبعن أحلامهن الخاصة.

الممثلة أوليفيا كولمان الفائزة بجائزة أفضل ممثلة في فيلم موسيقي كوميدي عن فيلم "المفضل"

أفضل ممثلة في فيلم موسيقي كوميدي

وفازت بجائزة أفضل ممثلة في فيلم موسيقي كوميدي الممثلة أوليفيا كولمان عن فيلم "المفضل" (Favourite The) للمخرج يورجوس لانثيموس، بينما فازت الممثلة ريجينا كينغ بجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن فيلم "لو استطاع شارع بيل التحدث" (If Beale Street Could Talk)، وقالت بعد فوزها إنها ستستغل هذا الحدث وهذه المنصة المهمة وتعلن أنها ستخصص 50% من فرص العمل بالأعمال التي ستنتجها في المستقبل للنساء لأنهن يستحققن ذلك.

وعلى صعيد الموسيقى والأغاني فاز فيلم "الرجل الأول" (First Man) للمخرج داميان شازيل بجائزة أفضل موسيقى تصويرية، وتسلمها المؤلف الموسيقي جاستن هورويتز الذي كان قد فاز بالجائزة نفسها العام قبل الماضي عن فيلم "لا لا لاند" من إخراج داميان شازيل أيضًا.

وفازت أغنية "شالو" (Shallow) من فيلم "ولادة نجمة" (A Star is born) من إخراج برادلي كوبر بجائزة أفضل أغنية، بينما فاز فيلم "سبايدرمان.. إنتو ذا سبايدر فيرس" (Spider-Man: Into the Spider-Verse) بجائزة أفضل فيلم رسوم متحركة.

 

جوائز المسلسلات

فاز مسلسل "الأمريكيون" (The Americans) بجائزة أفضل مسلسل درامي، وفاز مسلسل "طريقة كومنسكي" (The Kominsky Method) بجائزة أفضل مسلسل موسيقي كوميدي، بينما فاز مسلسل "اغتيال جياني فيرساتشي.. قصة الجريمة الأمريكية" (The Assassination of Gianni Versace: American Crime Story) بجائزة أفضل مسلسل قصير أو فيلم تلفزيوني.

أما عن جوائز التمثيل في المسلسلات؛ فقد فاز الممثل المخضرم مايكل دوجلاس بجائزة أفضل ممثل في مسلسل موسيقي كوميدي عن مسلسل "طريقة كومنسكي" (The Kominsky Method)، بينما فاز ريتشارد مادن بجائزة أفضل ممثل في مسلسل درامي عن مسلسل "حارس شخصي" (Bodyguard).

وفاز دارين كريس بجائزة أفضل ممثل في مسلسل قصير أو فيلم تلفزيوني عن مسلسل "اغتيال جياني فيرساتشي.. قصة الجريمة الأمريكية" (The Assassination of Gianni Versace: American Crime Story)، بينما فاز بن ويشا بجائزة أفضل ممثل مساعد في مسلسل قصير أو فيلم تلفزيوني عن مسلسل "جريمة أمريكية بامتياز" (A Very English Scandal)، وهو أول ترشيح له للجائزة.

على صعيد الجوائز النسائية في المسلسلات التلفزيونية فازت ساندرا أوه بجائزة أفضل ممثلة في مسلسل درامي عن مسلسل "قتل حواء"

جوائز نسائية في المسلسلات

وعلى صعيد الجوائز النسائية في المسلسلات التلفزيونية فازت ساندرا أوه بجائزة أفضل ممثلة في مسلسل درامي عن مسلسل "قتل حواء" (Killing Eve)، وفازت رايتشل بروسنهان بجائزة أفضل ممثلة في مسلسل موسيقي كوميدي عن مسلسل "السيدة مايزل الرائعة" (The Marvelous Mrs. Maisel)، كما فازت الممثلة باتريشيا أركيت بجائزة أفضل ممثلة في مسلسل قصير أو فيلم تلفزيوني عن مسلسل "الهروب في دانيمورا" (Escape at Dannemora)، وفازت الممثلة باتريشيا كلاركسون بجائزة أفضل ممثلة مساعدة في مسلسل قصير أو فيلم تلفزيوني عن مسلسل "أدوات حادة" (Sharp Objects).

وكانت لحظة تكريم الممثلة الكوميدية الشهيرة كارول بيرنت من أجمل فقرات حفل غولدن غلوب الـ76، وقدم الجائزة النجم ستيف كاريل وقال إنها جائزة جديدة من جوائز غولدن غلوب سيتواصل تقديمها في الأعوام القادمة، ليفوز بها ممثل أو ممثلة عن مجمل أعمالهم وإنجازاتهم في مجال صناعة الترفيه أو الكوميديا. ومن الجدير بالذكر أن جائزة كارول بيرنت هي الجائزة الفخرية أو الشرفية الثانية التي تقدمها رابطة هوليود للصحافة الأجنبية بعد جائزة سيسيل دي ميل، والتي فاز بها هذا العام الممثل الشهير جيف بريدجيز.

وأعربت بيرنت الحاصلة على ست جوائز إيمي وخمس جوائز غولدن غلوب على مدار ستة عقود (هي عمر عملها بمجال السينما والكوميديا والترفيه) عن سعادتها البالغة بهذه الجائزة، وذكرت أنها كانت مفتونة وهي طفلة بقدرة الممثلين والممثلات على جعل المشاهدين يتأثرون بهم يضحكون أو ربما يبكون معهم، وأنها منذ أن أدركت هذا الأمر أرادت وبشدة أن تكون إحدى هؤلاء الناس المؤثرين في مشاعر المشاهدين، ثم اختتمت كلماتها بأن أهدت الجائزة لكل من أثروا فيها وجعلوها تضحك وتبكي.

قد ينال إعجابكم