أخبار

اختتام أيام قرطاج المسرحية

 
بعد عروض استمرت أسبوعا وقُدم خلالها 62 عملا مسرحيا من عدة بلدان، اختتمت فعاليات أيام قرطاج المسرحية بأمسية مزجت بين الغناء والمسرح والشعر والصورة بالعاصمة تونس.
وقد احتفى المهرجان بالكاتب المسرحي الإنجليزي الشهير وليام شكسبير بمناسبة مرور 400 عام على رحيله، كما كرّمت الدورة هذا العام أسماء عديدة من بينها الممثلة التونسية جليلة بكار والمسرحي المغربي الراحل الطيب الصديقي والكاتبة المسرحية ويري ويري ليكنج من ساحل العاج والممثل والمخرج الجزائري محمد آدار لما تركوه من بصمة مؤثرة في المسرح محليا ودوليا.
ومن الأعمال العربية التي شاركت في الدورة الثامنة عشرة (روميو وجولييت) و(عرق الرمل) و(الشقف) من تونس و(حلم) من سوريا و(زي الناس) و(يا سم) من مصر و(حروب) من العراق و(عنبرة) من لبنان وسعت لمعالجة قضايا الإنسان العربي وعكست واقعه الاجتماعي والسياسي وتتبعت أحلامه. (رويترز)

قد ينال إعجابكم

متابعات

سينما الضدّ السوري

اختارت الدورة الـ27 من «أيام قرطاج السينمائية»، ما يمكن أن نسميه «سينما الضدّ» لتمثيل السينما السورية ..