أخبار

الدوحة : الرعب يسيطر على صالات السينما

من ضمن الأفلام المعروضة هذا الأسبوع فيلم الرعب "وينشستر" وتدور أحداث الفيلم استنادًا إلى قصة حقيقية .

تعرض صالات السينما في الدوحة هذا الأسبوع مجموعة من الأفلام السينمائية العالمية المشوقة بالتزامن مع عرضها في مختلف دور العرض في أنحاء العالم، حيث تجمع بين الدراما والإثارة إلى جانب أفلام الرعب ، والتي يقوم ببطولتها مجموعة من نجوم السينما العالمية .

ومن ضمن الأفلام المعروضة هذا الأسبوع فيلم الرعب " وينشستر " وتدور أحداث الفيلم استنادًا إلى قصة حقيقية ، حول "سارة" السيدة غريبة الأطوار ووريثة صانع الأسلحة أوليفر وينشستر التي تعتقد أنها مُطاردة من قبل أرواح غاضبة لأشخاص لقوا مصرعهم بواسطة بنادق وينشستر، نتيجة لذلك الاعتقاد تعيش سارة في منزل منعزل على بُعد 80 كم من مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية إلا أن زيارة الطبيب إيرك برايس تكشف عن أنه ليس مجرد منزل عادي ، الفيلم من بطولة سارة سنوك وهيلين ميرين وجايسون كلارك ومن إخراج مايكل سبيريج .

ويعرض كذلك فيلم دراما السيرة الذاتية " ذا ففتي سفنتين تو باريس" يتناول قصة مجموعة من الجنود الأمريكيين يكتشفون مؤامرة إرهابية على قطار متجه إلى باريس ، كانت مواقع التصوير في إيطاليا وفرنسا والولايات المتّحدة ، والفيلم من إخراج كلينت إيستوود وبطولة جودي جرير ، جينا فيشر ،شاهين كارابي ، بول ميكل ويليامز وسبينسر ستون .

ومن الأفلام المعروضة أيضاً فيلم الإثارة " برايفين " تدور أحداثه حول رجل متواضع الحال يقيم على الحدود الكندية الأمريكية، تواجهه عصابة من مروجي المخدرات القتلة في كوخه المنعزل بالجبال، فيصبح لزاما عليه أن يبذل كل جهوده لحماية عائلته من هذا الخطر المحدق ، من إخراج لين أودينج وبطولة جايسون مومو ، جاريت ديلاهانت و ستيفن لانج .

وسيتم هذا الأسبوع أيضاً عرض فيلم الأكشن "كيك بوكسر " تقع الأحداث بعد عام من أحداث الجزء السابق، حيث تعهد"كورت سلون" ألا يعود أبدًا إلى تايلاند رغم ذلك، يجد نفسه داخل سجن في تايلاند بمؤامرة وتحت تأثير المخدرات لكي يقاتل الوحش العملاق "مونغكوت" لكسب حريته وأخذ مكافأة بقيمة مليوني دولار ، الفيلم من بطولة آلاين موسي ، كريستوفر لامبرت وجان كلود فاندام ، وهذه المرة الأولى التي يظهر خلالها النجم فاندام في جزء ثان من سلسلة أفلام ، ومن إخراج ديمتري لوجوثيتيس . (قنا) 
 

قد ينال إعجابكم

متابعات

حَريْم من البلاستيك

يعتبر طارق صادومة إن مغنيات بوب عربيات شهيرات، هن من يقفن وراء شيوع ثقافة عمليات التجميل في العالم العربي..