أخبار

"الدوحة للأفلام" يدعم 35 مشروعاً

فاطمة الرميحي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام.

 أعلنت مؤسسة الدوحة للأفلام عن المشاريع التي اختيرت للحصول على دعم من برنامج المنح في دورة الخريف، حيث تم اختيار 35 مشروعاً لصناع أفلام يخوضون تجاربهم الإخراجية الأولى أو الثانية من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومختلف أرجاء العالم بهدف دعم الجيل القادم من المواهب السينمائية.

ومن بين هذه المشاريع، حصلت 7 أفلام لصناع أفلام قطريين و22 فيلماً لمخرجين من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على منح. وتأكيداً على دور المرأة في صناعة الأفلام، ضمت قائمة الأفلام 18 مشروعاً لمخرجات نساء. وقالت فاطمة الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام في تصريح لها ، خلال إعلانها عن المشاريع التي حصلت على منح في دورة الخريف لعام 2017، إن دعم المواهب الواعدة من العالم، وخصوصاً من الدول العربية، يعدّ من المهام الرئيسية التي تلتزم المؤسسة بإنجازها حيث تواصل دعم الجيل القادم من صناع الأفلام بهدف تعزيز ثقافة سرد القصص، مشيرة إلى أن دعم صناع الأفلام من دولة قطر والدول العربية، يأتي من أجل إلقاء الضوء على الأصوات السينمائية المميزة وإبراز هويتنا الثقافية والاحتفاء بقيمنا المشتركة.

ودعمت مؤسسة الدوحة للأفلام حتى الآن أكثر من 380 فيلماً من 63 بلداً من ضمنها 310 أفلام من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مراحل التطوير والإنتاج وما بعد الإنتاج من خلال برنامج المنح. ومن بين هذه الأفلام دعمت المؤسسة 26 فيلماً لمخرجين قطريين إلى جانب 23 فيلماً آخر حظيت بالدعم من خلال صندوق الفيلم القطري. وإلى جانب المخرجين القطريين، تضم قائمة المشاريع التي حصلت على منح في دورة الخريف لهذا العام، مشاريع من الجزائر، الأرجنتين، تشيلي، مصر، هنغاريا، أيسلندا، إيطاليا، الأردن، لبنان، المغرب، فلسطين، صربيا، سوريا، تونس، والمملكة المتحدة.

 ومن بين المخرجين المميزين الذين حظيت أفلامهم بمنح في هذه الدورة، المخرج محمد زين الدين عن فيلمه "مباركة" (المغرب، إيطاليا، قطر)، ومرزاق علواش عن فيلم "ريح رباني" (الجزائر، فرنسا، قطر).وحصلت سبعة مشاريع من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مرحلة التطوير على منح، من بينها أفلام روائية طويلة، وثائقية طويلة وروائية قصيرة.ففي صنف الأفلام الروائية الطويلة، تم دعم فيلم"2030" (قطر) للمخرج علي السليطي، وفيلم "تحت الكثبان" (قطر) من إخراج محمد الإبراهيم، وفيلم "أرض الزعفران" (المغرب، قطر) لياسين الإدريسي. أما الأفلام الوثائقية الطويلة، فتم دعم أفلام: "فتى الزاوية" (فلسطين، المملكة المتحدة، قطر) للمخرج عمر الخيري، "ابن عمي الإنجليزي" (الجزائر، سويسرا، فرنسا، قطر) من إخراج كريم صياد.  بينما تم دعم فيلم: "أنا، حمّص" (لبنان، كندا، قطر) من إخراج روان ناصيف في صنف الأفلام التجريبية. 

قد ينال إعجابكم