أخبار

لأول مرة في تونس.. الملتقى الدولي لفيلم مكافحة الفساد

صالح محمد سويسي

القائمون على المهرجان يسعون إلى ترسيخه في المشهد الثقافي والسينمائي التونسي (الملتقى الدولي لمكافحة الفساد)

لأول مرة في تونس يُنظم مهرجان سينمائي يُعنى بالأفلام التي تناقش ملفات مكافحة الفساد، فقد أعلنت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد عن تنظيم "الملتقى الدولي لفيلم مكافحة الفساد" في دورته الأولى بمدينة الثقافة في تونس، وذلك من 29 أكتوبر/تشرين الأول وحتى الأول من نوفمبر/تشرين الثاني2018 ، ويأتي هذا المهرجان بشراكة مع الوكالة الكورية للتعاون الدولي وبدعم من وزارة الشؤون الثقافية والمركز الوطني للسينما والصورة، إضافة إلى النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين.

ويحمل المهرجان مهمة أصيلة هي "مكافحة الفساد، كما يمثل إطارا توعويا للقضاء على هذه الآفة في تونس، ودفع الجميع للانخراط في جهود مكافحة الفساد". كما ويهدف -بحسب المنظمين- إلى اعتماد السينما وسيلة تفكير ونقاش نقدي إزاء مكافحة الفساد، وتوعية الجمهور بشأن المساهمة الفعلية في القضاء عليه.

ويسعى القائمون على المهرجان إلى ترسيخه في المشهد الثقافي والسينمائي التونسي، والعمل على ضمان استمراريته في السنوات القادمة، وذلك عبر خلق هوية خاصة به وجعله أحد أهم التظاهرات التي تعالج قضايا الفساد، مع توعية المواطنين -بمختلف شرائحهم- بمخاطر الفساد على الوسط الثقافي، ودعم التفاعل الثقافي التونسي الكوري الجنوبي، وتعزيز تبادل الخبرات وتوطيد ثقافة العدالة ورفع الوعي العام بمبادئه وقيمه.

وقال المنظمون إن المهرجان يفتح المجال لمشاركة الأفلام القصيرة سواء أكانت من صنف الخيال العلمي أو الوثائقي أو الرسوم المتحركة، لكن شرط أن تكون قد أُنتجت بعد 31 يناير/كانون الثاني 2016 وألا تتجاوز مدتها 15 دقيقة، ويجب على الأفلام المشاركة في الدورة الأولى من هذا المهرجان أن تعالج قضية من قضايا الفساد.

كما تفتح هذه الدورة مجال المشاركة للصحفيين، وذلك في إطار مسابقة التحقيقات الصحفية التي تعالج أو تطرح ملفات فساد. وبالإضافة إلى مسابقة الفيلم القصير ينظم المهرجان عرض أفلام طويلة ونقاشات، فضلا عن عرض أفلام دولية تعالج موضوع مكافحة الفساد.

ويقدم المهرجان في دورته الأولى ثلاث مسابقات وخمس جوائز، حيث يتسابق صنّاع الأفلام القصيرة على تقديم فيلم أو أفلام وثائقية قصيرة مدتها 15 دقيقة، وتطرح قضايا فساد مهما كان شكلها. كما يتسابق الصحفيون ضمن مسابقة التحقيقات الصحفية، وفي إطار هذه المسابقة يتم اختيار أفضل تحقيق استقصائي يعالج قضية فساد. ويُشجع المهرجان المشاركين على تناول المواضيع بجرأة من أجل تعرية مواطن الفساد. أما في مسابقة السيناريو فيتم تكريم أفضل سيناريو من بين السيناريوهات المختارة والمصنفة ضمن الأفلام الطويلة التي تطرح قضايا فساد.

قد ينال إعجابكم