أخبار

مهرجان المسرح العربي ينطلق في الجزائر

ملصق الدورة التاسعة

ضاوية خليفة - وهران

تنطلق اليوم الثلاثاء في ولايتي، وهران ومستغانم، الواقعتان بالغرب الجزائري، فعاليات، ونشاطات، وعروض الدورة التاسعة للمسرح العربي، والتي تمتد إلى 19 من الشهر الجاري، و سيميز الفعالية مشاركة وحضور أكثر من 500 فنان، وباحث، وأستاذ محاضر، من داخل وخارج الجزائر، وتقديم 33 عرضا مسرحيا، ثمانية منهم ستتنافس على جائزة "الشيخ سلطان بن محمد القاسمي"، وحددت قيمة الجائزة التي لا تمنح مناصفة، 100 ألف درهم إماراتي، بينما سيشرف أكثر من 30 أستاذ مشارك على تأطير الورشات، والندوات التطبيقية والنقدية، واعترافا بما قدموه للمسرح، والفن، والوطن، سيتم تكريم أعضاء من الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني، التي تأسست سنة 1958، وسعت للتعريف بالثورة التحريرية، وعدالة القضية، وحق الشعب المغتصبة أرضه، وحريته من قبل القوات الفرنسية، وتحمل هذه الدورة اسم الممثل والمخرج المسرحي الجزائري الراحل عز الدين مجوبي الذي اغتيل في 13 فبراير 1995 أمام المسرح الوطني بالجزائر العاصمة.

سيستعرض عدد من الباحثين، مسار وأعمال شهيدي المسرح الجزائري "عبد القادر علولة" (1939-1994)، و "عز الدين مجوبي" (1945-1995)، ومن أهم الإشكاليات التي ستطرحها الباحثة والدكتورة "جميلة زقاي"، أي قطيعة معرفية أدت إلى اغتيال مجوبي؟"، ومن بين الفقرات التي ستتخلل المهرجان، مناظرة ريادة "النص المسرحي العربي"، والتي ستجمع بين الجزائري "مخلوف بوكروح"، والمصري "سيد علي إسماعيل"، كما سيتم خلال دورة "عز الدين مجوبي"، توقيع تفاهمات مع الفيدرالية الدولية للتمثيل، وصياغة جملة من التوصيات، التي تقضي بنشر الهيئة العربية للمسرح، لأربعة كتب خاصة بالمسرح الجزائري، تصمم في الشارقة وتطبع بالجزائر.

مهرجان المسرح العربي، الذي يعد من أهم، وأكبر المحطات، والفعاليات الثقافية المقامة بالمنطقة العربية، تنظمه سنويا الهيئة العربية للمسرح، ومقرها الإمارات العربية المتحدة، والتي اختارت، هذا العام أسماء نقدية، ومسرحية لها تاريخ وخبرة كبيرة في المجال، للفصل في المتوجين بجائزة "القاسمي"، وتجدر الإشارة إلى أن العمل، والتحضير للدورة التاسعة، تم بالتعاون مع العديد من المؤسسات، والهيئات الثقافية الجزائرية، على رأسها الديوان الوطني للثقافة والإعلام.

قد ينال إعجابكم