أبناء الحرب

يحكي الفيلم عن الأطفال الذين ولدوا نتيجة الاغتصاب الممنهج الذي تم استخدامه كأداة تعذيب وسلاح خلال حرب البوسنة، فهو يحاول عرض حالتهم الراهنة وقصصهم وعلاقتهم مع أمهاتهم.

هناك – وللأسف الشديد - أكثر من 50.000 امرأة تعرضت للاغتصاب بشكل ممنهج خلال الحرب وولد آلاف الأطفال نتيجة هذا الاغتصاب، وكنموذج خاص يعرض الفيلم مقابلة مع أم وابنتها البالغة سن العشرين، ولدتها أمها جراء اغتصاب تعرضت له، وأخفت عليها حقيقة الأمر ولم تذكر لها شيئا منه، ثم تطلّع البنت على حقيقتها وتهجر أمها سنين طويلة.