شارك

الجنيه المصري

في نوفمبر 2016.. أقر البنك المركزي المصري خطة صندوق النقد الدولي لتحرير سعر العملة كليا، ليصل على إثرها السعر الرسمي للجنيه في البنوك المصرية إلى حيز 18 جنيها للدولار الواحد.
في هذا الوثائقي نتعرف على تاريخ مصر الاقتصادي والسياسي وحال الجنيه منذ بدايته وحتى الآن ومخاطر انهياره مستقبلا..