الصرخة الأولى

منى قابلة لبنانية كانت تعمل على توليد نساء أغنياء في المنزل. منذ بداية النزاع في سوريا ونزوح الآلاف من العائلات إلى لبنان، قررت منى الانتقال الى العمل التطوعي مع نساء سوريات حوامل يعشن في ظل ظروف صعبة جداً. مساعدتهنً مادياً ومعنوياً على العيش وعلى إعطاء الحياة بات هدف منى الأساسي، إضافة الى المرافقة الطبية التي تأمنها بالتعاون مع مؤسسات وجمعيات غير حكومية. سنرافق منى التي أرادت من هذا التغيير أن يكون نقطة فاصلة في حياتها تمتاز بالبساطة والعطاء، وسنشهد من خلالها على معاناة تلك النساء والأطفال. سندخل تفاصيل حياتهم ونلتمس منهم الأمل والتفاؤل.