شارك

الصومال.. ذاكرة الجوع

يتناول الفيلم القصص والحكايات الحزينة للعائلات الصومالية الهاربة من أهوال المجاعات التي اجتاحت الصومال متزامنة مع الحرب الأهلية، وانهيار نظام الحكم المركزي، خاصة مجاعتي عامي 1992و 2011، يقف الفيلم على أسباب ونتائج المجاعات وتجلياتها الواضحة في واقع حياة الناس وبيئتهم، نعيش مع تلك العائلات حكايات الهروب من الجوع وتركهم قراهم، التي ضربها الجفاف وخربتها الحرب، إلى مخيمات النزوح واللجوء في العاصمة مقديشو وفي داداو في دولة كينيا المجاورة،  حيث شكلوا واحدا من أكبر مخيمات اللاجئين الصوماليين في العالم.

يصوّر الفيلم مظاهر من شظف العيش داخل المخيمات، ممزوجة بذكريات رحلة الهروب الشاقة التي فقدت العائلات أثناءها أبناءها وأحباءها بعد أن قضوا جوعا بينما كانوا يحاولون الهرب من شبحه وهم تحت زخات الرصاص وببطون خاوية جائعة، يعيش الفيلم مع اللاّجئين والنازحين محاولاتهم العودة إلى قراهم  وإعادة ترتيب أوضاعهم المعيشية، لكنهم يصطدمون بعقبات انعدام الأمن بسبب استمرار الحرب الأهلية، ليحملوا في دواخلهم أجواء ذكريات الجوع وآثاره البادية عليهم رغم تتالي السنين.