شارك

جارة الكرمل

فيلم يحكي قصة حيفا - المدينة، المكان المعنى – من حيث هي مرآه نرى فيها وجوهنا، بينما هي تملك من الدلالات ما يؤهلها لأن تحتل الصدارة. هناك سحر خاص يشدّك إلى حيفا، المدينة حاضرة في كل شارع، تحسّها، تشعرك بدفء خاص وتقودك إلى حنين ما، الكل في حيفا، يعيش حياته بلغة مختلفة. وجميعهم يختبرون تجاربهم مع المدينة ويستوعبونها ويستعيدونها قبالة الكاميرا، من خلال شبكة كثيفة ومركبة من العناصر الجاذبة، شكّلت جزءًا عضويّا من عملية اكتساب الهوية وتكوين الوعي.