شارك

حكاية أغنية 15 - يالميمة ماتبكيش

رحل الشاب حسني صغيرا في عمر 26 بعدما غنّى للحب والأمل في زمن الموت. فاجأ رحيله الجميع ومنهم أحد أقرب أصدقائه الشاب "بلة" فغنى له "يا لميمة ماتبكيش حسني راح مايوليش". فما قصة هذه الأغنية؟

 

Video ads