شارك

موظف حتى آخر رمق

كثيرون من الكبار في السن في ألمانيا يعملون ليس لأنهم يريدون ذلك لكن لأنهم لا يستطيعون العيش من معاشاتهم التقاعدية، حيث اختار مواطنوها أن يكونوا موظفين إلى غاية الرمق الأخير..