أخبار

"اكتشاف المجهول.. الأمازون".. عودة الرحالة العربي إلى شاشة الوثائقية

 

خاص- الوثائقية

تبث قناة الجزيرة الوثائقية على شاشتها الموسم الثالث من سلسلة "اكتشاف المجهول.. الأمازون"، وهي من تقديم وإنتاج الرحالة العربي لؤي العتيبي. وذلك ابتداء من يوم الجمعة الموافق 5 مارس/آذار الجاري، وحتى يوم الأحد الموافق 14 من الشهر ذاته، في تمام الساعة التاسعة مساء بتوقيت مكة المكرمة.

 

وقد خصص الرحالة العتيبي حلقات هذا الموسم للغوص في قارة أمريكا الجنوبية، وتحديدا غابات الأمازون، حيث يأخذنا في رحلة استكشافية للتعرف على بعض تقاليد القبائل التي ما زالت تعيش حتى اليوم في عُزلة بين غابات الأمازون بعيدا عن العالم الخارجي، وأشهرها قبائل الكيروس التي تُعرف اليوم بأنها آخر ما بقي من سلالات الإنكا في جبال الإنديز.

كما يُخصص العتيبي في حلقاته جزءا للحياة البرية والحيوانات التي تستوطن غابات الأمازون، ولا تكاد ترى في أي مكان آخر في العالم سوى الأمازون، فأغلبها قد شارف على الانقراض، وتنقل لنا السلسلة تفاصيل العلاقة التي تجمع هذه الحيوانات بسكّان المناطق هناك.

 

وكانت الوثائقية قد عرضت على شاشتها عام 2016 الموسم الأول من سلسلة "اكتشاف المجهول" تحت عنوان "إثيوبيا على الأقدام"، حيث عايش العتيبي قبيلتي السورما والهمر الإثيوبيتين، وزار بحيرة شامو ومرتفعات تيغري ومقاطعة عفار ومنطقة هرر، ونقل لنا تفاصيل الطبيعة الساحرة في هذا البلد.

 

وجاء الموسم الثاني من السلسلة ذاتها بعنوان "إندونيسيا واكتشاف المجهول"، وقد بُث على شاشة الوثائقية عام 2017، وتناول فيه العتيبي تفاصيل رحلته الطويلة بين جزر إندونيسيا النائية، والصعوبات التي واجهها مع فريق عمله لينقل تفاصيل عيشه مع خمس قبائل من السكان الأصليين في إندونيسيا، وهم قبائل المنتاوي والباجاو والكورواي والتوراجا وكومودو، حيث تعرف على عاداتهم ونمط معيشتهم المُتسم بالغرابة نوعا ما.

يُذكر أن عدد مشاهدات سلسلة "اكتشاف المجهول" في موسميها السابقين قد تجاوز 20 مليون مشاهدة على منصة الجزيرة الوثائقية على يوتيوب، كما حظيت بإعجاب ملايين المشاهدين من فئات عمرية مختلفة من كافة أنحاء الوطن العربي.

ذات صلة