أخبار

"القصة الخامسة".. فيلم للوثائقية يحصد جائزة الاتحاد الدولي لنقاد السينما في "إدفا"

 

خاص- الوثائقية

فاز فيلم الجزيرة الوثائقية "القصة الخامسة" (The Fifth Story) بجائزة "الاتحاد الدولي لنقاد السينما" في مهرجان "إدفا" السينمائي الدولي للأفلام الوثائقية بدورته الـ33 المنعقدة في في أمستردام الهولندية خلال الفترة ما بين 18 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري وحتى السادس من ديسمبر/كانون الأول.

وأعلنت إدارة مهرجان إدفا الليلة عن فوز الفيلم، وهو من إخراج العراقي أحمد عبد، ومن إنتاج قناة "الجزيرة الوثائقية"، وقام بالإنتاج التنفيذي لؤي حفار.

 

ويروي الفيلم قصة أربعة أجيال مختلفة عايشت الحروب الأربعة التي عاشها العراقيون على مدار 40 عاما، ولا تزال هذ الأجيال تحمل عبء الحرب والخوف والدمار معها. كما يروي المخرج أحمد عبد قصته حين وقع غزو بلاده عام 2003 وهو ابن تسع سنوات، إذ لم تفارقه صور الجثث والقتلى والأشلاء هناك. فما الذي بقي من بلد دمرته الحرب لعقود؟

مخرج فيلم "القصة الخامسة" أحمد عبد الذي كانت قصته هي الخامسة في الفيلم

 

ويمنح الاتحاد الدولي لنقّاد السينما الذي تأسس في مدينة بروكسل البلجيكية عام 1930 جائزته العريقة في كل مهرجان سينمائي دولي لأحد صانعي الأفلام الواعدين، ليحصد بذلك الجائزة فيلم "القصة الخامسة" متنافسا مع 11 فيلما آخر في "إدفا". وهي الجائزة الأولى من نوعها التي تُكرَّم بها أحد إنتاجات شبكة الجزيرة الإعلامية منذ انطلاقها عام 1996.

المُنتج التنفيذي لفيلم "القصة الخامسة" السوري لؤي حفار

 

يُذكر أن مهرجان "إدفا" الدولي للسينما الوثائقية انطلق عام 1988 كواحد من أهم المهرجانات الرائدة في مجال الأفلام الوثائقية عالميا، ويشمل المهرجان سبع مسابقات رسمية هي "الأفلام الوثائقية الطويلة، والأفلام الوثائقية متوسطة الطول، والفيلم الأول للمخرج، وأفلام الطلبة، والأفلام الوثائقية الهولندية، والأفلام الوثائقية الموسيقية، والسينما الوثائقية الرقمية".

ذات صلة