أخبار

من الأمازون.. الجزيرة الوثائقية تبدأ الموسم الثالث من اكتشاف المجهول

(لؤي العتيبي) مغامر عربي يهوى السفر ورؤية العالم من زوايا مختلفة، يقدم سلسلة أفلام تنتجها الجزيرة الوثائقية تحت عنوان "اكتشاف المجهول"

بدأت قناة الجزيرة الوثائقية إنتاج الموسم الثالث من سلسلة "اكتشاف المجهول" مع الرحالة العربي المغامر لؤي العتيبي.

وتدور أحداث حلقات الموسم الجديد المقرر عرضه خلال النصف الأول من عام 2020، في غابات الأمازون في قارة أمريكا الجنوبية، حيث يعايش العتيبي قبائل الكيروس، آخر ما تبقى من سلالات الإنكا في جبال الإنديز.

سيتوغل الرحالة كذلك في قلب غابات الأمازون لاكتشاف تقاليد بعض القبائل الأصلية التي تعيش وسط تلك الغابات في عزلة شبه تامة عن العالم الذي يعيشه الإنسان اليوم، ومنها قبائل الماتسيس وقبائل المماتشيغنغا.

لؤي العتيبي وهو يناوش إحدى الزواحف التي تستوطن غابات الأمازون

وعلى غرار الموسمين الأوليين، سنشاهد العتيبي وهو يناوش الحيوانات البرية التي تستوطن غابات الأمازون والتي شارف بعضها على الانقراض، ليقدم صورة شيقة عن العلاقة الفريدة بين تلك الحيوانات والسكان المحليين.

يذكر أن الجزيرة الوثائقية قدمت أولى حلقات سلسلة (اكتشاف المجهول) عام 2016 بعنوان "إثيوبيا على الأقدام" حيث قام الرحالة العتيبي بمعايشة القبائل الإثيوبية، إضافة للتعرف على الطبيعة الساحرة لهذا البلد حيث منابع نهر النيل ومرتفعات تيغري.

سنشاهد في الموسم الجديد الرحالة العتيبي وهو يلتقي ويحاور السكان الأصليين للأمازون ومنهم قبائل لم تصل إليهم قناة تلفزيونية من قبل

أما الموسم الثاني فخاض في رحلة طويلة بين جزر إندونيسيا النائية بعنوان "إندونيسيا واكتشاف المجهول" عام 2017، حيث عايش خمسة فروع من قبائل السكان الأصليين لإندونيسيا وتعرف على عاداتهم وأسلوب معيشتهم.

وقد حصدت سلسلة اكتشاف المجهول في الموسمين الماضيين ما يفوق 20 مليون مشاهدة على يوتيوب، وقد لقيت استحسانا من ملايين المشاهدين في أنحاء الوطن العربي من مختلف الشرائح العمرية.