المغرب: التعذيب بالسجون بفيلم جديد

يدور الفيلم حول سكان قرية مغربية (دوار البوم) توجد بين جبال الأطلس الكبير، يقضون حياتهم في التناوب على حراسة سجن يربطه بالدوار جسر معلق في الهواء على واد سحيق.

جذب فيلم “كيليكيس..دوار البوم” عن حياة المعذبين بالسجون، للمخرج المغربي عز العرب العلوي لمحارزي، أنظار جمهور المهرجان الوطني للفيلم، المتواصلة فعاليات دورته التاسعة عشر، بمدينة طنجة، شمالي المغرب.

وتدور أحداث الشريط (115 دقيقة)، الذي تم عرضه في إطار منافسات المسابقة الرسمية للأفلام الطويلة، حول سكان قرية مغربية (دوار البوم) توجد بين جبال الأطلس الكبير، يقضون حياتهم في التناوب على حراسة سجن يربطه بالدوار جسر معلق في الهواء على واد سحيق.

ومن ضمن هؤلاء، البطل سعيد وهو رجل بسيط، لم ينل حظه من الدراسة، يقضي حياته في التناوب مع حراس السجن الآخرين على بوابة المعتقل.

يحب سعيد، الذي يساعده فقيه الدوار على دفن الموتى، عمله بحماس ويدافع عنه ويؤكد على وطنيته بحراسة من يعتقد أنهم يشكلون خطرا على أمن الوطن، ليدرك في الأخير أن دوار البوم ما هو في حقيقة الأمر إلا سجن كبير يحتجز الجميع حراسا ومعتقلين.

المخرج عز العرب العلوي لمحرازي، أوضح في تصريحات للصحافة، أن “كيليكيس .. دوار البوم”، يدخل في إطار الاستراتيجية التي تمنح الأولية للقضايا الإنسانية وحقوق الإنسان وللذاكرة الوطنية.

وأضاف العلوي، أن فيلمه المذكور هو استمرارية لفيلمه أندرومان.. من دم وفحم، الذي اشتغل فيه على المهمش والمسكوت عنه، الذي استقاه أيضا من واقع عايشه إبان طفولته.

وكان شريط أندرومان، قد حصد ثلاث جوائز نظير مشاركته في دورة سابقة لنفس المهرجان.

وأشار المتحدث، أن فيلم “كيليكيس..دوار البوم”حظي بدعم المجلس الوطني لحقوق الإنسان بما أنه يدخل في إطار سينما حقوق الإنسان.

وتشارك في فعاليات المسابقة الرسمية للمهرجان الوطني للفيلم بالمغرب، الممتد من 9 إلى 17 مارس/أذار الجاري، 15 شريطا طويلا، ومثلها أشرطة قصيرة.

وتضم لجنة تحكيم مسابقة الفيلم الطويل، التي تترأسها الكاتبة اللبنانية رشا سالكاتكلا، المخرجتين المغربيتين ليلى المراكشي، ودنيا بنجلون، وأستاذة السينما الفرنسية سيمون بيتون، والصحفي المغربي عبد الله ترابي، إضافة لرئيس قسم المنتدى بمهرجان برلين السينمائي كريستوف ترهيشت، ومدير عام مجموعة وكالات للاتصال علي حجي من المغرب.

ينما يترأس لجنة تحكيم مسابقة الفيلم القصيرة المخرج المغربي محمد مفتكر، وبجانبه المنتجة الفرنسية أليس أورمبير، والصحافية المغربية جيهان بوكرين، والفنان التشكيلي الفرنسي ريمون زانكي، والمخرج المغربي اسماعيل فروخي.(الأناضول)