“قصة فلسطين”.. سلسلة عروض لجمهور الجزيرة الوثائقية في قطر

تماشيا مع رؤيتها للقضية الفلسطينية والحيز المخصص لها في جدول الإنتاج، تعلن قناة الجزيرة الوثائقية عن سلسلة عروض لأفلام وثائقية لجمهورها بالعاصمة القطرية الدوحة تحت عنوان “قصة فلسطين”.

وستعرض القناة أفلاما من إنتاجها أو ساهمت في إنتاجها. ومن بين هذه الأفلام فيلم “الحياة حلوة” الذي ساهمت الوثائقية في إنتاجه، وقد تُوج بجائزة أحسن إخراج في مهرجان “إدفا” هذه السنة.

تنطلق العروض بداية من 30 نوفمبر/ تشرين الثاني، وستشهد عرض فيلم “قفزة أخرى”، بداية من الساعة السابعة مساء في شاشات عرض شاطئ الخليج الغربي (WBB). ويمكن تأكيد الحضور عبر الرابط.

مشهد من فيلم “قفزة أخرى”

يحكي الفيلم قصة جهاد وعبد الله، وهما شابان فلسطينيان أسسا فريق غزة باركور. لا يزال جهاد اليوم يعيش في غزة، مما يبقي على الفريق متحدا ويساهم في تسليم الراية لجيل جديد، أما عبد الله فقد رحل من غزة، ويعيش الآن في منزل مهجور بضواحي فلورنسا الإيطالية، محاولا تحقيق حلم طال تأجيله. لكن شعور الخجل من نفسه لتركه الفريق لا يغادره. وربما لن ينسى جهاد ذلك له أيضا.

كما سيعرض في فاتح ديسمبر/ كانون الأول الفيلم الوثائقي “عباس 36” عند الساعة الخامسة مساء بمكتبة قطر الوطنية، ويمكن تأكيد الحضور عن طريق التسجيل في الرابط.

يروي الفيلم قصة عائلتين فلسطينيتين سكنتا بيتا واحدا على حقب مختلفة في حيفا بشارع عباس 36، ولطالما رافق هاجس المكان العائلتين. فقد هجر الاحتلال الإسرائيلي عائلة أبو غيدا من حيفا، وأجبرت على أن تترك البيت في النكبة عام 1948، وتذوقت التهجير بمره وحلوه، وتشتتت في بقاع العالم في 17 دولة.

وسيعرض الفيلم الوثائقي “اثنا عشر سريرا” يوم 5 ديسمبر/ كانون الأول، في متحف الفن الإسلامي عند الساعة السابعة مساء. التسجيل عبر البريد الالكتروني التالي:miabooking@qm.org.qa

من فيلم “اثنا عشر سريرا”

تدور أحداث الفيلم في بلدة سوق الغرب اللبنانية، حيث يوجد المبنى المهجور لمدرسة “بيت إسعاد الطفولة” الذي عاش فيه أبناء الشهداء الفلسطينيين من لبنان والضفة الغربية والأردن وسوريا بين عامي 1964-1982. وقد أنشأت المدرسة فرقا رياضية وكشفية وفنية، وانطلقت منها فرقة الفولكلور الفلسطيني التي أحيت حفلات حول العالم، وأحيت المناسبات الوطنية في لبنان.