بعد 25 عاما من الحرب البوسنية، عاد مصور الحروب الإسباني، جيرفاسيو سانشيز، إلى سراييفو، حيث التقى بالبالغين الذين صورهم وهم أطفال. فكيف غيرت الحرب حياتهم؟