أشد التحديات التي تواجه السينما المصرية وما تزال تواجهها هي الاحتكار في أشرس حالاته.