ينطلق الفيلم من جائحة كونية بسبب فيروس غامض يحول من يصاب به إلى آكل للحم البشر.