جعل المخرج من كوهين بطلا لا يُقاوَم، فهو ذكي إلى درجة أن الفضل يعود إليه في احتلال إسرائيل للجولان عام 1967 بحسب المسلسل.