بعد 200 سنة على ثورانه يحقق المؤرخون وعلماء الجيولوجيا والمناخ للمرة الأولى في كيفية تغيير بركان تامبورا في إندونيسيا للعالم..