شباب واعدون يحلمون بدخول عالم السينما وإخراج أفلامهم السينمائية الخاصة، لكنهم لا ينالون اهتمام المجتمع السينمائي ولا القيميين عليه، ومع ذلك لا يقبلون الاستسلام.