قاهر الاستعمار، رثاه جنرالات فرنسا ومؤرخوها، واهتزّ لموته القريب والبعيد، حتى نُصب له تمثال في ساحة مدينة بوينس آيرس الأرجنتينية، وأصبح مضرب مثل القائد الخالد.