بعد حريق شَبّ على متنها، غرقت سفينة شحن إسبانية واستقرت في قاع خليج العقبة، لكن لحظة الموت هذه تحولت إلى حياة.