فيلم ”أبناء الدانمارك“ يطرق بقوة موضوع التطرف وكراهية الآخر، خاصة بعد ثورات الربيع العربي وموجات هجرة العرب نحو أوروبا، مع تصاعد نبرات التطرف على يد من يُسمون بالنازيين الجدد، ليبدو الفيلم مهموما بفكرة أعمق هي الصراع الدائم بين الشرق والغرب.