في أعماق البحار والمحيطات تستقر حتى يومنا هذا هياكل وحطام آلاف السفن التي غرقت ولم تصل إلى وجهتها.