يُعتبر فيلم "جنازة رسمية" للأوكراني سيرجي لوزنيتسا أحد أغرب وأقوى الأفلام الوثائقية.