هذه رحلة تستغرق 24 ساعة بداخل شخصين، تصوير استثنائي بينما جسم الإنسان يقوم بأعمال عادية، من خلاله سيتمكن العلماء من اكتشاف تفاصيل الكيفية التي ننام بها ونأكل بها، ومدى تأثير العمل الاعتيادي على صحتنا كبشر.