يجعل هذا الفيلم المغامِر من مأساة منسية لعائلة تقطن بالهامش التونسي موضوعا له.