امتُحن في دينه على يد ثلاثة خلفاء من بني العباس، فخلد التاريخ ذكره بسبب موقفه الراسخ هذا، إلى أن انتصر على مناوئيه وأظهره الله عليهم.