يجول الوثائقي بين القصور الصحراوية المتناثرة في الجنوب التونسي، مبرزا فرادة معمارها وهندستها، كما يرصد حياة الأقلية الأمازيغية في المنطقة، و يصف عن كثب طريقة عيشها التي لم تتغير منذ مئات السنين..