على الرغم من اشتهاره بقصائد الغزل، إلا أن لنزار قباني فرعا سياسيا من شِعره لا يقل جمالا عن شعر ذاك.