تسيطر فئة واسعة من نساء "داعش" على النساء الأخريات اللواتي يحاولن أن يتحررن من الفكر الداعشي في مخيم الهول السوري، عملية إنقاذ خطيرة يقوم بها محمود وزياد بها في المخيمات لتحويل النساء المحررات إلى مأوى آمن يجري فيه تأهيلهن من جديد قبل إعادتهن لأهلهن.