في الوقت الذي بات لأفريقيا نجومها وأيقوناتها في مجال كرة القدم، بات اللاعبون الأفارقة في قلب معترك السياسة، فمنهم من دخلها مستثمرا رصيده من الشعبية ليعتلي المناصب بعد ترشحه للانتخابات، ومنهم من استسلم لآلة التوظيف السياسي من طرف النظام السياسي لبلده، فيما اختار آخرون الجهر برأي مخالف واكتووا...