إنها "عكو" الكنعانية الفلسطينية التي تحولت فيما بعد إلى "عكا" العربية الفلسطينية التي بقي سورها مفتاحا لرواية مدينة الصخر والبحر.