كانت جريمة قتل الزعيم صالح بن يوسف جريمة لا يمكن أن يتم تنفيذها دون علم رأس الهرم، لذلك نظرا للظروف التي تمت العملية فيها، فإنه من السهل أن تميز رائحة الدولة في مسرح الجريمة. فهل كان اغتياله جريمة دولة؟