عَرَف المخرج سهيل بن بركة كيف يصوغ الحدث التاريخي، وذلك من خلال قصة واقعية لشخصية إسبانية استشراقية جريئة ومغامرة اندسّت في مراكز القرار العربي.