في فيلم "صدى عيد"، تسجل لنا الكاميرا أدق التفاصيل التي يعيشها المغاربة في يوميات العيد الكبير، فهي تتنقل بين أسواق الأغنام، وتذهب بنا إلى المصليات لنشهد صلاة العيد، وتسجل لنا أنواع الأطباق التي يحرص المغاربة على تناولها في يوم العيد.