ثمة ملهمون سينمائيون مثاليون يحسبهم المُتأمل ملائكة، ليس بهم من شيم البشر خصلة، فهم كالبدر مكتملون تماما لدرجة قد تزعجك أحيانا، أو تخلق منك مُتَشككا لا يأبى أن يغادره السؤال: هل هؤلاء المُنمَقون في جمالهم وصدقهم وحقيقتهم قد يكون لهم وجود خارج شاشة السينما؟