يجري في شمال كينيا صراع شديد بين الصيادين والمتاجرين بالحيوانات البرية وبين حُراس المحميّات الطبيعية، وهو صراع لا ينتهي بالضرورة بانتصار طرف على آخر كليا.