منذ بضع سنوات فقط، عادت الغابة السوداء إلى ملكية كندا بعد أن اشترى الدوق الألماني ”كارل فون ووتربرج“ قطعة الأرض التي تبلغ مساحتها 55 هكتار قبل نصف قرن، وتود الحكومة الكندية اليوم فتحها أمام الجمهور دون المساس بتنوع الحياة فيها.