عملت الثورة الجزائرية على تسخير كل الوسائل السمعية والبصرية من أجل توثيق كفاح الشعب الجزائري ضد الاستعمار الفرنسي.