“الكتاب الأخضر للسائقين الزنوج” صدر أول عدد منه سنة 1936، وتدور فكرته حول رسم مخطط طرق، وتسمية الأماكن والفضاءات والفنادق التي يمكن أن يذهب إليها أو يسلكها الأمريكي من أصل أفريقي دون أن يتعرض للأذى.