شارك

إستونيا.. ترويض الثور الهائج

إنه عام 1992، وأول انتخابات حرة أجريت في إستونيا منذ الحرب العالمية الثانية، يقودهم مارت لار البالغ من العمر 32 عامًا، أصغر رئيس وزراء في أوروبا، وهو مكلف بإعادة الاستقرار للبلد. هذه قصة عن اكتساب الثقة وفقدانها، عن الصراع الآخذ في الاتساع بين السياسيين الذين يدعون المثالية والنخبة الاقتصادية في هذا البلد.